عملة BNX تنهار بأكثر من 50% فما هي الأسباب؟

منذ 2 شهور 75

في الوقت الذي يعيش فيه سوق العملات الرقمية تخبطات كبيرة بعد أزمة “FTX” بدأ يسود عالم التشفير شائعات كبيرة أصبحت تطال العديد من العملات الرقمية الصغيرة منها والرئيسية، وكان النصيب الأكبر من تلك الشائعات من نصيب عملة “BNX” الرقمية.

في الوقت الذي كانت فيه شركات التشفير تعاين أضرارها جراء أزمة “FTX” فإن الأخبار السلبية بدأت تخرج إلى العلن من خلال تغريدات تتحدث أن بعض المحافظ تقوم ببيع العملة بطرق مشبوهة، حيث قامت تلك المحافظ ببيع أحجام هائلة من عملة “BNX” الرقمية على شبكة “BSC” خلال ساعات قليلة الأمر الذي أدى إلى انخفاض العملة بنسبة 50% بشكل فوري.

حيث تزامنت عمليات البيع على الشبكة مع عمليات بيع بأحجام كبيرة على منصات التداول، حيث تم رصد عملية بيع لإحدى المحافظ على منصة “بينانس” بما يعادل 1000.000 دولار من عملة “BNX” بالإضافة إلى عملية بيع أخرى لأحد المحافظ بما يعادل 760.000 دولار، والأمر الذي يجدر الإشارة إليه هو أن البيع يتم بالسعر الأقل من السعر الأدنى للعملة الأمر الذي دفع بالعملة للإنخفاض بنسبة 50% وهو أمر بديهي في تلك الحالات.

والأمر الذي تسبب بضغوطات كبيرة على العملة وفريق عملها هو الشائعات الأخيرة التي تقول بأن المحافظ التي قامت بتحويل الأرقام الكبيرة من العملة تعود ملكيتها للمطورين وفريق عمل ” binaryX”، مما تسبب بخسائر كبيرة لمستثمري العملة من طرف وفقدان الثقة من متداولي العملة من طرف آخر.

مما إستدعى الأمر فريق العمل  بالخروج إلى مجتمع التشفير ونفي أن تكون أحد هذه المحافظ تابعة لفريق ” binaryX” من خلال تغريدة على تويتر.

BNX

يبدو أن فريق عمل “BNX” قد شعر بخطورة الوضع الذي تمر به العملة الرقمية، لأن إنتشار مثل تلك الشائعات سوف يؤثر بشكل سلبي على ثقة العملاء في العملة الأمر الذي قد يودي بالعملة إلى الإنهيار، بدأ الفريق بمحاولات لإعادة الثقة في العملة فقد أكد فريق  ” binaryX” أن مطوري العملة الرقمية سوف يقومون بشراء عملات “BNX” في المستقبل من خلال تغريدة على تويتر.

BNX1

 

 

 

 

 

أقرأ المذيد